"فاجعة" تلحق بالسكان جراء الفيضانات بإقليم شفشاون

أضيف في 24 مارس 2020 الساعة 09 : 21

"فاجعة" تلحق بالسكان جراء الفيضانات بإقليم شفشاون

 

 

يعيش إقليم شفشاون ومنذ ليلة أمس الإثنين، على وقع تساقطات مطرية قوية تسببت في سيول وفيضانات غمرت مجموعة من المراكز القروية، خاصة تلك المتواجدة على الساحل المتوسطي ما بين مركز قاع أسراس ترغة بو أحمد أمتار والجبهة.



 

هذه الأخيرة كانت من بين أكثر المناطق تضررا، حيث اجتاحت السيول الشوارع وارتفع منسوب المياه بشكل مخيف، مما تسبب في عزل عدد من الأحياء.



هذه الأمطار الغزيرة، حولت جميع وديان المناطق السالفة الذكر إلى سيول جارفة، إذ من غير المستبعد أن تكون قد جرفت معها أشخاص كانوا بمحيطها بالإضافة إلى الخسائر المادية الكبيرة التي خلفتها في الممتلكات.



يشار إلى أن الطريق الرابطة بين واد لو ومنطقة الجبهة عرفت انقطاعا بفعل التساقطات التي غمرت القناطر، فضلا عن تدحرج الأتربة والأحجار وسط الطريق.

 

الشاون بريس






Copyright © 2020 Akhbarpress Mobile V3.9