فتيات اتحاد الشاون لكرة السلة ينتزعن فوزا صعبا من ليكسوس العرائش

أضيف في 23 فبراير 2015 الساعة 54 : 23

 

 فتيات اتحاد الشاون لكرة السلة ينتزعن فوزا صعبا من ليكسوس العرائش

 

حققت فتيات الإتحاد الرياضي الشفشاوني لكرة السلة مساء يوم السبت 21 فبراير الجاري، فوزا ثمين على النادي الرياضي ليكسوس العرائش ب 59 مقابل 56 في المقابلة التي احتضنتها القاعة المغطاة مجمع محمد السادس للثقافة والفنون والرياضة والتي أجريت برسم الدورة الثانية لبطولة المجموعة الوطنية في قسمها الثاني.

وعرف مستوى الفريقين تقاربا كبيرا تُرجم إلى ندية واضحة استمتع معها الجمهور الحاضر بلقطات فنية لم تخلو من لحظات ضغط نفسي عانت منه لاعبات شفشاون بحكم أن مقابلتهم هذه، هي الأولى أمام جمهورهم هذا الموسم، مما جعل نتيجة اللقاء تتذبذب مرة لصالح الشفشاونيات اللواتي لم تكن لديهن الثقة الكافية في أنفسهن، وأخرى للعرائشيات صاحبات الخبرة، لينتهي التوقيت الأصلي للقاء بتعادل انتزعه اتحاد الشاون في أخر لحظة بعد تسجيله للنقطة 52. لينتقل الفريقان إلى الشوط الفاصل، حيث أبانت العناصر الشفشاونية عن رغبة كبيرة في حسم نتيجة اللقاء، محاوِلاتٍ تفادي الأخطاء التي ارتكبنها، ومستعينين في ذلك بمؤازرة الجمهور المتحمس.

وبالفعل استطاعت لاعبات الإتحاد تسجيل 59 نقطة في اللحظات الأخيرة، في المقابل لم تسعف خبرة فريق ليكسوس في تسجيل أكثر من 4 نقط لينتهي اللقاء بالنتيجة المرسومة: 59 / 56.

وحول انطباعاته عن اللقاء وعن مستوى لاعباته، أكد السيد جواد بوليف مدرب إتحاد الشاون لكرة السلة إناث، أن فريقه يسير بثبات نحو الأفضل، بسبب رغبة اللعبات في الوصول إلى القمة وتشريف مدينة شفشاون ودعم الرياضة النسوية بها، وأضاف جواد أن النتائج التي تحققها فتيات شفشاون إنما ناتج عن إلتزامهن بالتداريب وتشجيع أسرهم وعن وجود ثقافة رياضية بالمدينة تؤمن بأن الرياضة النسوية قادرة على العطاء والمنافسة في مختلف الأنواع الرياضية، في ظل رياضة مدرسية معطاءة لازالت تطعم الفريق وتشكل نواته الأولى.

وعن التحديات التي تواجه جواد في عمله كمدرب لأول فريق شفشاوني نسوي يمارس بالبطولة الوطنية، أكد لنا جواد أن عدم اهتمام المسؤولين بالرياضة النسوية واعتبارها في الدرجة الثانية هو ما يؤثر سلبا على نفسية اللاعبات وعلى باقي مكونات الفر يق.

 







Copyright © 2020 Akhbarpress Mobile V3.9